أهمية الأشعة التداخلية والأمراض التى تعالجها - مجمع صحتي المتميز بجدة

فبراير 16, 2022by Sehaty0

يمكنك التعرف علي أهمية الأشعة التداخلية حيث أن العديد من الأمراض تحتاج إلي تدخلات جراحية وعمليات خطيرة قد تنجح وقد تصيب إحداهما الفشل. ومع تطور العلم وظهور التكنولوجيا والآلات الطبية الحديثة، بدأ التفكير في إيجاد علاجات تقضي على الأمراض دون تعريض المريض للخطر.

ومن هذه العلاجات بدأ استخدام نوع من الأشعة تسمي بالأشعة التداخلية، والتي أثبتت كفاءتها في علاج العديد من الأمراض، وذلك عن طريق استخدام بعض التقنيات التي تشق الجلد.

 

وأهم الأمراض التى تقوم بمعالجتها تلك الأشعة:

 

الأشعة التداخلية أو علم الأشعة التداخلي، هو عبارة عن اختصاص طبي مستقل انفصل عن علم الأشعة بعدما كان اختصاص فرعي به. ومنذ سنوات بدأ الاعتماد على هذا العلم في تشخيص وعلاج العديد من الأمراض في جميع أعضاء الجسم. وذلك عن طريق بعض التقنيات التي تشق الجلد بهدف تقليل المخاطر التي يتعرض لها المرضي والعمل على تحسين صحتهم.

 

كيفية عمل منظومة الأشعة التداخلية

 

تعتمد الأشعة التداخلية على تصوير جسم الإنسان، عن طريق أجهزة متخصصة بحيث يتم تصوير الجسم للوصول لمكان الورم. ثم الدخول إليه سواء من خلال الأوردة أو الشرايين أو عن طريق الدخول بعض الأعضاء مثل. “الكبد” وذلك باستخدام القسطرة أو مجسات للتردد الحراري، ثم القيام بعملية تشبه عملية الملاحة داخل جسم المريض. حتى يتم الوصول إلى الهدف سواء أكان ورمًا أو تشوها شريانيًا أو غير ذلك، وتعتمد منظومة العمل بتلك الأشعة على وجود أجهزة أشعة تشخيصية متطورة. مثل، أجهزة الأشعة المقطعية، والموجات الصوتية، وأجهزة القسطرة، كما تحتاج إلى أدوات دقيقة مثل، مجسات التردد الحراري. والميكروويف الطبي، والقساطر الشريانية والوريدي.

 

الأمراض التي تعالجها الأشعة التداخلية

 

أهمية الأشعة التداخلية أنها تساعد في علاج العديد من الأمراض بالجسم حيث تعالج كل من:
أمراض وعائية: ويتمثل استخدام الأشعة التداخلية في علاج الأمراض الوعائية في علاج الدوالي الوريدية، ومرض الشريان المحيطي.
بالإضافة إلي الخثار الوريدي العميق، والانصمام الرئوي، ومرشح الوريد الأجوف السفلي، وأم الدم الأبهرية البطنية، وأم الدم الأبهرية الصدرية.
ونتابع تسلخ الأبهر، وإقفار طب حاد، والجلطة المعوية الحادة، وأم الدم في الشرايين الحشوية، بالإضافة إلى تشوه شرياني وريدي.

2ـ الأورام: تُستَخدم الأشعة التداخلية في علاج مجموعة من الأورام الخبيثة والحميدة أهمها خاصة في مصر أورام الكبد الخبيثة. والمنتشرة بسبب انتشار حالات الإصابة بفيروس سي والتليف الكبدي. وتستخدم الأشعة التداخلية في علاج بعض الأورام الثانوية في الكبد وثانويات الرئة وأيضا في بعض الأورام الحميدة الأخرى في الجسم. كالأورام الليفية بالرحم وبعض أورام العظام، حيث تعطي الأشعة التداخلية فرصة لمريض أن يتخلص من ورم خبيث تماماً، بدون جراحة. تُستخدم الأشعة التداخلية في علاج بعض السرطانات منها “سرطان الكبد، والرئة، والكلية، والعظم، والثدي، علاوة على دورها في علاج سرطان البروستات”.

3ـ الأمراض العصبية: تدخل الأشعة التداخلية في علاج بعض الأمراض العصبية حيث تدخل في علاج السكتة القلبية، وتضيق الشريان السباتي، والتصلب المتعدد، بالإضافة إلى أمراض الحبل الشوكي.

4ـ الأمراض الكبدية الصفراوية: تساعد الأشعة التداخلية في علاج فرط ضغط الدم البابي، وانسداد قناة الصفراء.

5ـ أمراض نساء: حيث تساعد تلك الأشعة في علاج الورم العضلي الرحمي، ومتلازمة الاحتقان الحوضي، بالإضافة إلى دورها في علاج العقم لدي السيدات.

6ـ أمراض الكلي: حيث تعالج كل من: تضييق الشريان الكلوي، وإزالة التعصيب الودي الكلوي، وبعض الأمراض الأخرى منها: دوالي المعدة، و دوالي الخصية وعقم الرجال.

 

نسب الحالات التي يتم علاجها باستخدام الأشعة التداخلية

 

لا توجد احصائيات بشأن عدد المرضي الذين تم علاجهم بواسطة الأشعة التداخلية، لكن بعض التقارير تشير إلى أن عدد كبير من المرضي أصبحوا مهتمين بشكل كبير بذلك العلاج، خاصة وأنه مع تطور العلم والأساليب الحديثة أصبح من الممكن الوصول إلى أماكن شديدة الصعوبة والتعامل مع أورام وأنسجة في غاية الدقة، مما ضاعف من نسب الشفاء ويمكنك ايضا التعرف علي المزيد من انواع الاشعة واستخدماتها من هنا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

SehatycareSehatyCare

يعمل فريق مجمع صحتي المتميز
علي ضمان حصولك على أفضل خدمة علاجية

موقعنا
تواصل اسرع

قم بزيارة مجمع صحتي المتميز على السوشيال ميديا وتواصل معنا. تأكد من متابعة حساباتنا للحصول على احدث عروضنا.